تحتل الولايات المتحدة المركز الأول. لكن الإمارات متأخرة بنسبة 1٪ فقط

مؤشر تجارة السلع هو أحد معايير الصناعة الجديدة المخصصة لتقييم دور المحاور العشرة الأساسية لتجارة السلع ضمن تجارة السلع العالمية. ويتناول مؤشر تجارة السلع بالتحليل عشر دول من أربع قارات، ويقيّم كلاً منها على أساس مجموعات تتألف من ثلاثة من العوامل هي: توافر السلع والمؤسسات والموقع.

عوامل الموقعوالشراكة التجارية

 

  1. مواقع المقرات الرئيسية للشركات الكبرى في مجال تداول السلع
  2. القرب من الأسواق (وفقاً لبيانات تصدير السلع)
  3. التعرفات الجمركية لدى شركاء تجارة السلع، على السلع الأساسية
عوامل توافرالسلع
  1. أطنان من صادرات النفط سنوياً
  2. حصة الدولة المحورية من تجارة السلع العالمية لكلٍ من البن والحبوب والسكر والذهب والماس وفول الصويا والشاي والقطن والفضة والحيوانات والمنتجات الحيوانية والبلاستيك
  3. إيرادات الموارد الطبيعية كنسبة من إجمالي الناتج المحلي
العواملالمؤسسية
  1. البنية التحتية للخدمات المالية
  2. جاذبية النظام الضريبي
  3. قوة تنفيذ العقد
  4. سهولة التجارة عبر الحدود

تفوقت الولايات المتحدة على الإمارات العربية المتحدة لتصبح أكبر مركز تجاري في مؤشر 2020. ومع ذلك ، فإن الإمارات متأخرة بنقطة مئوية واحدة فقط.

Scroll for more info
الدولة عوامل
الموقع
والشراكة التجارية
عوامل
توافر
السلع
العوامل
المؤسسية
معدل التصنيف تغيير الترتيب من تقرير 2018
الولايات المتحدة 38% 60% 86% 61% 1 -1
الإمارات العربية المتحدة 35% 74% 70% 60% 2 1
المملكة المتحدة 38% 23% 75% 46% 3 0

تنزيل تقرير مستقبل التجارة